أصحاب المقاهي والمطاعم يرفضون استئناف العمل ويطالبون بتدخل لجنة اليقظة

349

طالبت الجمعية الوطنية لأرباب المقاهي والمطاعم بعقد لقاء مع لجنة اليقظة الاقتصادية لبحث أوضاعها في ظل أزمة كورونا.

وأوضحت الجمعية في بلاغ لها أن القطاع يعيش وضعا صعبا نتيجة التوقف عن النشاط لمدة طويلة نتيجة حالة الطوارى الصحية، مشيرة الى أنها راسلت لجنة اليقظة الاقتصادية في العديد من المناسبات للوقوف عند وضعية القطاع والعاملين به لكن دون تسجيل تفاعل من لدن اللجنة.

وأضاف البلاغ أن الجمعية تستغرب لعدم اتخاذ لجنة اليقظة و الحكومة لإجراءات تخفف نسبيا من الآلام الإجتماعية و النفسية التي يعانيها مهنيو القطاع جراء التوقف الكامل لمورد عيشهم، داعية إلى خلق خلية للتواصل معهم وعقد لقاء معهم في أقرب وقت لبحث خطة إخراج القطاع من الأزمة وسيناريوهات الإقلاع.

هذا ورفض مكتب الجمعية أي « قرار أو دعوة لاستئناف العمل قبل عقد لقاء مع المؤسسات المعنية بالقطاع لمناقشة الاختلالات الكبيرة التي تعرفها الترسانة القانونية التي يخضع لها قطاع المقاهي و المطاعم التي أوصلت المهنيين و المستخدمين إلى ما هم عليه قبل و بعد الجائحة”.

كما دعت الجمعية مهنيي القطاع لعدم استئناف العمل إلى حين الاجتماع مع الحكومة ولجنة اليقظة لبحث كيفية تدبير التراكمات الكبيرة لفواتير الكراء والماء و الكهرباء والضرائب و الجبايات، ومناقشة كيفية التعامل مع الوضع الاجتماعي للمئات الآلاف من المستخدمين.