أوبو تستعد لإطلاق منصة فيديو شبيهة بتطبيق تيك توك

48

أفادت وسائل إعلامية، أنه في الوقت الذي تواجه فيه تيك توك تحديات في بعض أكبر أسواقها مثل الهند والولايات المتحدة، تفكر شركة أوبو الصينية لتصنيع الهواتف الذكية في بناء منصة فيديو قصيرة خاصة بها.

في حين أن التفاصيل حول النظام الأساسي لا تزال نادرة ، فقد يطلق خامس أكبر بائع للهواتف الذكية في العالم الخدمة في وقت لاحق من هذا العام، وفقًا لما قاله مسؤول تنفيذي كبير في الشركة.

ونقلا عن رئيس شركة أوبو Asia-Pacific « جيني يي »، قوله في مقابلة حديثة: « نحن على وشك إطلاق خدمة الفيديو القصيرة الخاصة بنا في النصف الثاني من هذا العام ».

مضيفا أنه: « ستكون خدمات الإنترنت مهمة لأعمالنا مع استمرار تطور شبكة الجيل الخامس (5G) حول العالم ».

وفي حال أطلقت شركة أوبو بالفعل مثل هذه المبادرة، فقد تصبح أول شركة كبرى لتصنيع الهواتف الذكية تمتلك تطبيق فيديو قصير مدمج على أجهزتها.

هذا مثير للدهشة بعض الشيء لأنه من بين العلامة التجارية للهواتف الذكية التي تعمل بنظام أندرويد، يبدو أن شاومي فقط قد تعاملت مع إستراتيجية الخدمات على محمل الجد حتى الآن.

وقد كشفت أوبو عن خطتها لخدمة فيديو قصير في وقت تواجه فيه تيك توك تهديدًا بحظر في الولايات المتحدة إذا لم تبيع المنصة المملوكة لشركة ByteDance عملياتها في الولايات المتحدة بسرعة.

على الرغم من أن شركة أوبو قد تعتمد على الملايين من مستخدمي هواتفها الذكية في جميع أنحاء العالم لتوسيع نطاق خدماتها ، إلا أن إنشاء منصة يمكن أن تحل محل تيك توك قد يكون أسهل في القول من فعله ، لأن مثل هذه الخدمة ستتطلب مجتمعًا مبدعاً.