إنخفاض عدد الإصابات في إيطاليا لأول مرة من فيروس كورونا

94

وسط العديد من الأخبار المحبطة والتي تصل من الجارة الأوروبية إيطاليا باعتبارها البلد الأكثر تضررا في العالم من فيروس كورونا المستجد من حيث عدد الوفيات تم أخيرا رصد « خبر جيد ».

فقد أفادت مصادر عديدة أن عدد الإصابات الجديدة شمال إيطاليا، خاصة في إقليم لومبارديا قد إنخفض الى النصف للمرة الأولى منذ تفشي الوباء بالبلاد. وقد عرف هذا الإقليم بأنه يحتوي على أكبر عدد من الإصابات في البلاد.

وقال مسؤولون أن عدد الوفيات جراء هذا الفيروس زاد بحوالي 651 حالة في يوم واحد ليصل العدد إلى ما يقارب 5500 حالة، في حين قالت هيئة الحماية المدنية أن عدد حالات الإصابة المؤكدة ارتفع إلى ما يقارب 60 الف حالة.