اختفاء أعضاء فرقة فلكلورية أثناء جولتها في فرنسا

226

كشفت فرقة « شباب تيزويت رقصة النحلة » عن فرار أربعة من أعضائها بفرنسا، وذلك على هامش جولتها الفنية بمجموعة من المدن الفرنسية للتعريف بالفن التراثي لمنطقة قلعة مكونة والجنوب الشرقي والفلكلور المغربي عموما، مؤكدة عدم علمها المسبق بما كان في نية الأعضاء المختفون.

وبحسب البيان الاستنكاري الذي أصدرته جمعية تزويت قلعة مكونة للتنمية واحياء التراث للرأي المحلي والوطني، أن أعضاء الفرقة قد تفاجؤوا باختفاء العناصر الأربعة بشكل مفاجئ مؤكدة أنه سلوك غير قانوني ولا أخلاقي غادر من أشخاص استغلوا ثقة الجمعية وسمعتها.

كما أكدت في نفس البيان أن رئيس الجمعية والفرقة بأعضائها لا يتحملون المسؤولية في فرار الأعضاء، ولم يكن لهم علم مسبق لما كانوا يخططون له، داعية في الوقت نفسه الجهات المسؤولة بكل من فرنسا والمغرب الى تفعيل المساطر القانونية اللازمة ضد الأشخاص المذكورين.
وللاشارة فقد سبق لفرقة النحلة التي تأسست سنة 2010، أن قامت بجولات فنية وطنية ودولية في كل من فرنسا وكندا مؤخرا دون وقوع أية مشاكل.

وقد خلف انتشار هذا الخبر، ردود فعل مختلفة لدى بعض رواد ومستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، بين داعم لهذا السلوك وبين مستنكر له، معتبرين أن الأعضاء الفارين قد خانوا ثقة الفرقة والجمعية التي ينتمون اليها.