تقرير حول قدرة الإدخار لدى المغاربة بحلول سنة 2019

52

أصدرت المندوبية السامية للتخطيط، تقريرا حديثا، يحمل عنوان « بحث الظرفية لدى الأسر المغربية »، كشفت فيه أن نحو الثلث من الأسر المغربية قد إستنزفت مدخراتها ولجأت إلى الإقتراض « الكريدي »، من أجل تغطية نفقاتها خلال الأشهر الأولى من السنة الحالية، بينما تمكن أقل من 4% من الأسر من إدخار جزء من مداخيلهم. وبحسب البحث فإن 63.6% من الأسر المغربية صرحت أن مداخيلها تغطي مصاريفها فقط، فيما 32.6% من الأسر قد إستهلكت مدخراتها ولجأت إلى الإقتراض، بينما لايتجاوز عدد الأسر المغربية التي تمكنت من إدخار جزء من مداخيلها بنسبة 3.8% وفقا لذات المصدر

كما سجل البحث آراء المواطنين بشأن وضعيتهم المالية، والقدرة على الإدخار، وجاءت كلها سلبية ومتشائمة، فقد صرحت 18.5% من الأسر فقط بقدرتها على الإدخار خلال 12 شهرا السابقة مقابل 81.5 من الأسر غير القادرة على الإدخار

وقد أبرز التقرير أن الأسر التي صرحت بتدهور مستوى المعيشة خلال 12 شهر المنصرم، بلغت 43.2% في حين ان 28.6% من الأسر إعتبرت أن مستوى المعيشة ظل مستقرا، في مقابل 28.2% ترى أن هناك تحسنا في المعيشة

وبخصوص تطور مستوى المعيشة خلال الأشهر المقبلة من السنة، تتوقع 26.5% من الأسر أن يتدهور مستوى المعيشة، بينما 37% يتوقعون إستقراره في حيث يرجح 36.5% من الأسر أن يتحسن فيما تبقى من هذه السنة. ووفقا للمندوبية فقد بلغ رصيد هذا المؤشر 10نقاط عوض 9 خلال الفصل الأول من السنة الحالية، و16.6 نقطة خلال نفس الفصل من السنة الماضية

 

فاطمة الزهراء عيار