الإيسيسكو توقع مذكرة تفاهم مع ثلاث شركات تكنولوجية عالمية للتعاون في مجال التعليم

26

وقعت منظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو)، مذكرة تفاهم مع ثلاث شركات تكنولوجية عالمية للتعاون في تنفيذ برامج بمجال التربية والتعليم بدول العالم الإسلامي.

وتهدف المذكرة الموقعة مع كل من شركة “هوليت-باكارد” وشركة “كلاسيرا” وشركة “ميراي”، إلى بناء نموذج تربوي جديد، يدعم التعلم عن بُعد ويساهم في تطوير عملية التحول الرقمي في التعليم، بالإضافة إلى تعزيز التربية الرقمية.

ووفق بلاغ للإيسيسكو، فإن مذكرة التفاهم هذه التي وقعها السفير خالد فتح الرحمن المشرف على قطاع الشراكات والتعاون الدولي بالمنظمة ومسؤولين سامين بهذه الشركات، تنص على توفير مجموعة من المواد التعليمية الموجهة لتطوير المهارات في مجالات ثقافة المعلومات، وتقديم نظم لإدارة عملية التعلم، ونظم للمعلومات الطلابية.

كما تقضي المذكرة بتوفير مكتبة رقمية وحلول افتراضية، إلى جانب العمل على تطوير التدريس الرقمي، والتعلم واستراتيجيات إتقانه عن بعد.

وتتضمن بنود مذكرة التفاهم التعاون ، في سبيل تحقيق أهداف مشتركة ، اعتماد عدة وسائل، من بينها تبادل المعلومات والتجارب بين مختلف الأطراف، وتشارك الخبرات في التدريب، والسعي لتحسين نظم البيانات التربوية الوطنية في الدول الأعضاء بمنظمة الإيسيسكو، فضلاً عن تقديم نماذج لتجارب مُثلى، وإنشاء مراكز تنمية للتحول الرقمي في الدول الأعضاء.