الحكومة تواصل صد أساليب الغش والتلاعب بالأسعار، وتعلق الرسوم الجمركية على القطاني

253

كشفت اللجة الوزراتية المكلفة بتتبع التموين والأسعار، وعمليات مراقبة جودة الأسعار، تسجيلها 768 حالة مخالفة، وفي مجال الأسعار وجودة المواد الغذائية 519 مخالفة، تم تسجيلها بخصوص عدم اشهار الأثمان، أما فيما يتعلق بمخلفات عدم الادلاء بالفاتورة فقد سجلت اللجنة 146 مخالفة.

ووفقا لبلاغ وزارة الاقتصاد والمالية الذي صدر عقب اجتماع اللجنة الوزراتية أمس الاثنين، بشأن الوقوف على وضعية التموين وأسعار المواد الأساسية في الاسواق الوطنية وحصيلة تدخلات لجان المراقبة.

فقد تمثلت المخالفات في 41 مخالفة بشأن عدم احترام معايير الجودة والنظافة، و49 مخالفة خصت الزيادات غير مشروعة في الأسعار المقننة، و3 مخالفات متعلقة بالادخار السري، بالاضافة الى تسجيل 10 مخالفات أخرى مختلفة.

كما ذكر ذات البلاغ، أنه واستنادا على المعطيات التي تم عرضها من طرف المصالح المختصة التابعة لجميع القطاعات الوزارية المعينة بالتموين والأسعار والمراقبة، فإن وضعية تموين الأسواق عادية ومزودة بكل المواد الأساسية.

وسجلت أسعار أغلب المواد الأكثر استهلاكا باستثناء القطاني، استقرار في مستوياتها خلال الأسبوع الماضي، بالمقارنة مع الفترة السابقة، مع تسجيل انخفاضات همت أسعار بعض الخضر التي تراوحت بين 3 و8 في المائة، وزيادات في أسعار القطاني تراوحت بين 3 في المائة بالنسبة للحمص، و8 في المائة بالنسبة للفاصولياء البيضاء.

هذا ويضيف بلاغ اللجنة، أن الحكومة قد اتخدت اجراءات من شأنها تعليق الرسوم الجمركية ابتداءا من فاتج أبريل على الفاصولياء، والفول والعدس والحمص والقمح الصلب، مع تمديد تعليق الرسوم الجمركية على القمح اللين الى غاية 15 يونيو المقبل، والتي كانت من المفترض أن تنتهي نهاية شهر أبريل 2020.

مؤكدا أن هذه الاجراءات سيكون لها وقع إيجابي على الأسعار الداخلية لتلك المواد خاصة مع إقتراب شهر رمضان المبارك الذي يشهد دائما ضغطا على استهلاكها.