الدوري الإسباني يدخل مراحل الحسم في الجولة 35 ريال مدريد يتطلع لقطع خطوة كبيرة نحو اللقب وسط ارتفاع حدة المنافسة على المقاعد الأوروبية

407

يتطلع ريال مدريد متصدر ترتيب الدوري الإسباني (لا ليغا) لقطع خطوة كبيرة نحو اللقب، وذلك خلال الجولة التي تقام منتصف الأسبوع الحالي، وتشهد إقامة مباريات قوية للغاية في مواجهات مهمة في السباق نحو حجز المقاعد المؤهلة إلى البطولات الأوروبية والهروب من صراع الهبوط.

وتنطلق الجولة « 35 » بلقاء بين فالنسيا على ملعبه مع ريال بلد الوليد، مع سعي « الخفافيش » لإعادة تصحيح مسارهم ودفع عجلة حظوظ التأهل إلى أوروبا بعد إقالة المدرب السابق ألبرتو سيلاديس، لكن فورو غونزاليس في ولايته السادسة كمدرب مؤقت في « ماستايا » حصد نقطة واحدة فقط في أول مباراتين يقود فيهما « الخفافيش »، وهو يأمل بتقديم عرض جيد أمام بلد الوليد الذي يتواجد في منتصف جدول الترتيب.

وتشهد مباريات يوم الثلاثاء استضافة سيلتا فيغو الذي يمر بفترات صعود وهبوط بالأداء هذا الموسم، منافسه أتلتيكو مدريد على ملعب أبانكا بالايدوس، ونظرياً فإن تحقيق الفريق الجاليكي الفوز سيعني ضمان بقائه في دوري الدرجة الأولى لموسم آخر، لكن أتلتيكو يتطلع لتحقيق الفوز هو الآخر من أجل تعزيز موقعه في المركز الثالث.

يجمع لقاء ريال بيتيس وأوساسونا يوم الأربعاء فريقين متقاربين بالنتائج تاريخياً، مع تحقيق أوساسونا 7 انتصارات، وبيتيس 8، والتعادل 3 مرات في المواجهات السابقة بينهما، لذلك سيكون من الصعب الفصل بينهما قبل ضربة البداية.

ويسافر أوساسونا إلى الجنوب مدعماً بضمان بقائه في مصاف دوري الدرجة الأولى خلال الأسبوع الماضي، فيما حقق بيتيس من جانبه الفوز مرة واحدة منذ إعادة انطلاق المسابقة.

وتشهد أمسية يوم الأربعاء مواجهة بين فريقين يمتلكان طموحاً أوروبياً، حيث يبقى خيتافي في مطاردة نحو مقعد مؤهل إلى دوري أبطال أوروبا حينما يستضيف فياريال الذي ورغم الخسارة أمام برشلونة المنافس على اللقب بنتيجة 4-1 على ملعبه، فإنه تألق منذ إعادة انطلاق المسابقة.

ويمكن تصنيف ديربي مدينة برشلونة بين برشلونة وإسبانيول ليلة الأربعاء ضمن أهم مواجهات الديربي في تاريخ العاصمة الكتالونية، فمع حاجة فريق كيكي سيتين إلى مواصلة البناء على الأداء الذي قدمه أما فياريال من أجل تحقيق الفوز ومواصلة مطاردة المتصدر ريال مدريد، فإن هبوط إسبانيول إلى دوري الدرجة الثانية « لا ليغا سمارت بانك » سيتأكد في حال خسارته اللقاء.

وتنطلق مواجهات يوم الخميس بين إيبار وليغانيس على ملعب أبوروا، وما زال إيبار ينظر إلى خلفه بتوتر من مناطق الهبوط، لكنه نال دفعة جيدة بعد انتصاراته مؤخراً على فالنسيا وغرناطة، فيما حصد فريق ليغانيس بقيادة المدرب خافيير أغيري ثلاث نقاط مهمة للغاية بعد التفوق على إسبانيول في الجولة الماضية – أول فوز في آخر سبع مباريات – لكن الفريق ما زال يبتعد بفارق سبع نقاط عن منطقة الأمان.

ولا يزال ريال مايوركا يبتعد بفارق 6 نقاط للخروج من منطقة الخطر حينما يستضيف ليفانتي على ملعب سون مويكس، وضمن الفريق الزائر النجاة من الهبوط لكن فريق الجزيرة – الذي حقق فوزاً لافتاً على سيلتا بنتيجة 5-1 في الأسبوع الماضي حصد أربع نقاط فقط منذ إعادة انطلاق المسابقة – ومنطقيا فإنه بحاجة لتحقيق الفوز في حال أراد التمسك بأي حظوظ متبقية للنجاة.

وتعد مواجهة أتلتيك بلباو وإشبيلية على ملعب سان ماميس نزالاً آخر بين فريقين يطمحان بالتأهل الأوروبي، ويقع الفريق الباسكي على مسافة قريبة من خيتافي بالمركز السادس المؤهل إلى اليوربا ليغ، لكن إشبيلية لم يعرف الخسارة في (لا ليغا) منذ فبراير الماضي وهو يمتلك الثقة اللازمة من اجل حصد نتيجة إيجابية.

وتبدأ مواجهات يوم الجمعة بلقاء بين ريال سوسيداد على ملعبه مع غرناطة، ويحتاج فيه سوسيداد لتحقيق الفوز من إبقاء حظوظهم قائمة بالتأهل إلى دوري أبطال أوروبا، حيث حقق فريق المدرب إيمانويل ألجواسيل الفوز مرة واحدة فقط منذ إعادة انطلاق المسابقة ليفقد المقعد الأوروبي المباشر لكنه يتطلع إلى إظهار الزخم اللازم أمام غرناطة الذي ضمن البقاء في دوري الدرجة الأولى « لا ليغا سانتاندير » لعام آخر.

وتختتم الجولة « 35 » لقاء المتصدر ريال مدريد على ملعبه مع ديبورتيفو ألافيس، الذي قام مؤخراً باستبدال مدربه آسير غاريتانو بالمدرب خوان رامون لوبيز مونيز، ويمتلك فريق زين الدين زيدان فارقاً بأربع نقاط كاملة عن برشلونة، وتحقيق الفوز سيكون خطوة هائلة نحو الفوز باللقب الغائب عن خزائن الفريق منذ 2017.

شاهد مباريات الدوري الإسباني لكرة القدم « لا ليغا سانتاندير » مباشرة عبر شاشة قنوات (beIN SPORTS).