الذهب يرتفع رغم بيانات الناتج المحلي الأمريكي

47

ارتفع الذهب يوم الجمعة 28 أكتوبر 2016 متجها لتحقيق ثاني مكاسبه الأسبوعية على التوالي بعدما تجاهل المعدن النمو الأفضل قليلا من المتوقع الذي سجله الناتج المحلي الإجمالي الأمريكي في الربع الثالث من العام وسط طلب قوي من آسيا

وبحلول الساعة 1445 بتوقيت جرينتش زاد سعر الذهب في المعاملات الفورية 0.3 بالمئة إلى 1271.90 دولار للأوقية (الأونصة) ليصعد 0.5 بالمئة منذ بداية الأسبوع الحالي

وتراجع سعر الذهب في العقود الأمريكية الآجلة 0.2 بالمئة إلى 1267.10 دولار للأوقية

ونما الاقتصاد الأمريكي بنسبة 2.9 بالمئة في الربع الثالث من العام ليفوق متوسط توقعات المحللين لنمو قدره 2.5 بالمئة وهو ما يعزز مبررات رفع أسعار الفائدة ويقوض جاذبية الأصول التي لا تدر عائدا مثل الذهب بينما يدعم الدولار

وتسببت بيانات نمو أكبر اقتصاد في العالم في نزول الذهب لأدنى مستوى له خلال الجلسة عند 1262.04 دولار للأوقية لكن السعر سرعان ما بدأ في التعافي

وزاد مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام سلة من العملات الرئيسية لفترة وجيزة عقب صدور البيانات لكنه انخفض بعد ذلك 0.25 بالمئة إلى 98.618

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى ارتفعت الفضة 0.8 بالمئة إلى 17.83 دولار للأوقية وصعد البلاتين 1.4 بالمئة إلى 978 دولارا للأوقية

وتتجه الفضة لتحقيق أكبر مكاسبها الأسبوعية في خمسة أسابيع بينما يتجه البلاتين لتسجيل أفضل أسبوعي له في ثلاثة أشهر

وارتفع البلاديوم واحدا بالمئة إلى 616 دولارا للأوقية بعدما لامس في وقت سابق أدنى مستوياته في 16 أسبوعا عند 608.47 دولار للأوقية