السلطات الإيرانية تحظر التجول بالكلاب

395

ضمن حملة رسمية تهدف إلى نهي المواطنين على إقتناء الكلاب، قامت السلطات الإيرانية، في العاصمة طهران، الأسبوع الماضي بحضر ظاهرة التجول برفقة الكلاب في الأماكن العمومية العامة، وذلك إستكمالا لمجموعة من القوانين الغريبة

ليست المرة الأولى التي تهدد فيها السلطات الإيرانية بمواجهة هذه الظاهرة، ففي سنة 2010، حظرت وزارة الثقافة والإرشاد الإسلامي، على وسائل الإعلام نشر أي إعلانات عن الحيوانات الأليفة، أو المنتجات المرتبطة بها

على الرغم من محاولة البرلمانيون على تحويل الحظر إلى قانون، منا بين سنتي 2010 و 2014، وتقديم عدد من المقترحات القانونية من أجل معاقبة من يتجول مع الكلاب، إلى أنها لم تنته إلى نتائج

وبحسب ما أشار إليه موقع شبكة »بي بي سي » فإقتناء الكلاب بإعتبارها حيوانات أليفة والتجول بها، من الأمور المثيرة للجدل في إيران منذ إندلاع الثورة الإسلامية سنة 1979، لتجري مصادرتها من مالكيها في بعض الأحيان. وتجدر الإشارة إلى أن حملة مناهضة إقتناء الكلاب، لم تحظى بتفاعل كبير على وسائل التواصل الإجتماعي