انخفاض الأورو وتراجع الين إلى أدنى مستوى وارتفاع الدولار

35

انخفض الأورو وتراجع الين إلى أدنى مستوى في ستة أشهر، الأربعاء 18 يوليوز 2018، في الوقت الذي واصل فيه الدولار صعوده بعد التصريحات المتفائلة لرئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) جيروم باول بشأن قوة الاقتصاد الأمريكي. وفي شهادته أمام الكونغرس، والتي حظيت بمتابعة كبيرة الثلاثاء، قال باول إنه يتوقع أن تظل الولايات المتحدة على مسار نمو مطرد لعدة سنوات. وقلل باول أيضا من التهديدات التي تواجه الاقتصاد الأمريكي مع تصاعد النزاع التجاري بين الصين والولايات المتحدة، مما يعزز وجهة نظر يتبناها العديد من المستثمرين بأن أسعار الفائدة ستواصل الزيادة هذا العام والذي يليه. وارتفع الدولار بصفة عامة ليبلغ أعلى مستوى في أسبوعين مقابل سلة من العملات الرئيسية
وزاد مؤشر الدولار إلى 95.267 مرتفعا ب 0.3 بالمئة خلال الجلسة ودون أعلى مستوى في 12 شهرا عند 95.531، والذي بلغه في يونيو الماضي. وهبط الأورو ب 0.3 بالمئة إلى 1.1619 دولار، لكنه يظل فوق أدنى مستوى له في عام 2018 عند نحو 1.15 دولار. وصعد الدولار مقابل العملة اليابانية إلى 113.14 ين، وهو أعلى مستوى له منذ التاسع من يناير الماضي. كما أثر صعود الدولار سلبا على العملات المرتفعة العائد. وانخفض الدولار الأسترالي ب0.5 بالمئة إلى 0.7347 دولار أمريكي ليواصل الخسائر التي تكبدها أمس الثلاثاء. وتراجع أيضا الدولار الكندي 0.3 بالمئة إلى 1.3234 دولار كندي للدولار الأمريكي. وتعرض اليوان الصيني لموجة جديدة من المبيعات وتراجع ب 0.3 بالمئة إلى 6.7435 يوان للدولار في تعاملات الأسواق الخارجية