أظهرت العديد من الدراسات أن الخروب ومنتجاته قد تساعد على تقليل خطر إصابة الإنسان بالعديد من الأمراض المُزمنة، لأنه يتمتع بعناصر مفيدة للجسم ويحد من مخاطر الإصابة بالسرطان وأمراض القلب ويساعد على إنقاص الوزن… وفي هذا المقال سنتناول فوائد هذه البذور المتنوعة.

ينتمي الخروب Carob إلى عائلة البازلاء، وهو عبارة عن شجرة دائمة الخضرة، ويزرع في مُعظم بُلدان البحر الأبيض المُتوسط، وبشكلٍ خاص في المناطق المُعتدلة والجافة.

يعد الخروب مصدرا ممتازا للفيتامينات، فهو يحتوي على فيتامين أ، وفيتامين ب2، فيتامين ب3، وفيتامين ب6، بالإضافة الى عناصر ومواد هامة لصحة الإنسان منها السكر، البروتين، الدهون والزيوت الخالية من الكولسترول..

لبذور الخروب فوائد ومنافع صحية أهمها:

الوقاية من مرض السرطان: يحتوي الخروب على المواد المضادة للأكسدة ومنها البوليفينول، وقد بينت دراسة نشرت في مجلة Food and Chemical Toxicology عام 2003 أن ألياف الخروب غَنيَّةٌ بالبوليفينولات المضادة للأكسدة، حيث ذكرت الدراسة 24 نوعا من البوليفينولات، والتي تساعد على تحييد الجذور الحرة، وبدورها تساعد على الوقاية من الإصابة بالأمراض السرطانية المختلفة ومنها سرطان عنق الرحم وسرطان المعدة، وغيرها من أنواع السرطان.

• تقوية صحة القلب: تساعد بذور الخروب على تقوية صحة القلب والأوعية الدموية، وهذا لأنها تساعد على التقليل من الدهون الثلاثية والحد من الإصابة بالكولسترول المرتفع بالدم، ما يقلل فرص الإصابة بالأمراض القلبية وأمراض ضغط الدم وتصلب الشرايين والنوبات القلبية والسكتات الدماغية.

يساهم في إنقاص الوزن: يحتوي الخروب على الألياف الصحية والتي تساعد على الشعور بالشبع، ما يقلل من الإفراط في تناول الطعام ويساعد ذلك بدوره على التقليل من الوزن الزائد. وقد بينت دراسة نشرت في مجلة International Journal of Molecular Sciences عام 2016 أن تناول الخروب قد يكون خيارا جيدا لمن يعانون من الوزن الزائد أو السمنة.

تعزيز عملية الهضم والتقليل من الإسهال: تناول الخروب بانتظام يساعد في تعزيز صحة الجهاز الهضمي، بفضل احتواءه على مادة العفص المعروفة بكونها مواد مضادة للاسهال، التي تعزز إفراز هرمونات الجهاز الهضمي وتعزز عملية الهضم والامتصاص في الجسم. وقد بينت دراسة نشرت في مجلة Paediatric and Perinatal Epidemiology أن تناول عصير الخروب ققد يَطكون طريقة آمنة للتقليل من الإسهال لدى الأطفال والبالغين.

تخفيض مستوى الكوليسترول: بذور الخروب تساعد في خفض مستويات الكولسترول الضار، بسبب محتواها العالي من الألياف القابلة للذوبان، كما أن محتواها من اللجنين والبوليفينول (مضادات أكسدة قوية) يساهم في تعزيز صحة جهاز الدوران.

وأشارت بعض الدراسات إلى أن تناول لب الخروب، أو أي منتج يحتوي عليه عبر الفم لمدة 6 أسابيع، قد يساهم في تقليل نسبة الكولسترول الكلي والكولسترول السيء عند المصابين بارتفاع الكولسترول.

فوائد الخروب للشعر والبشرة: الخروب مهم للنساء حيث إنه يحافظ على صحة البشرة والشعر، وهذا لأنه يحتوي على كثير من الفيتامينات المتميزة.

فتناول الخروب مفيد في تعزيز صحة الشعر وعلاج تساقطه وتقويته فهو مصدر غني لمضادات الاكسدة ولفيتامين E.

كما أن تناول هذه البذور يساعد في تعزيز صحة البشرة والجلد بشكل عام إذ يساعد على الوقاية من الجفاف الذي يصيب البشرة حيث إنه يساعد على ترطيب البشرة بشكل جيد، وهو مهم للوقاية من التجاعيد وعلامات التقدم في السن، كما يساعد على التخلص من الجفاف الذي يصيب مناطق مثل الركبة والكوع والكعبين.

عيار فاطمة الزهراء