برشلونة بالمحمدية للإحتفال بتكريم أسطورة كرة القدم المغربية أحمد فرس

237
احتضن ملعب البشير في المحمدية، مساء  الأحد 09 يونيو 2019، مباراة استعراضية، تكريما لأسطورة كرة القدم المغربية اللاعب الدولي السابق أحمد فرس، الحاصل على الكرة الذهبية سنة 1975، والمتوج مع الفريق الوطني بكأس افريقيا للامم سنة 1976 في اثيوبيا

وانتهت المباراة  بالتعادل الايجابي هدفين لمثلهما. وحضر المباراة الإستعارضية عدد من اللاعبين السابقين لفريق شباب المحمدية و نجمي كرة القدم البرازيلية والكاميرونية كافو وروجي ميلا، بفريق ضم أساطير نادي برشلونة الاسباني يتقدمهم النجمين البرازيلين ريفالدو و سوني اندرسون. ، ناهيك عن أن المناسبة كانت فرصة سانحة للجماهير الغفيرة التي حظرت المبارات للتعرف عن قرب على اللاعبين. ويحظى الأسطورة المغربية فرس بتقدير كبير في الساحة الكروية المغربية و الافريقية ، نظير العروض الكروية التي قدمها خلال مشواره الرياضي سواء في صفوف فريق شباب المحمدية أو رفقة المنتخب الوطني المغربي. وقد حمل فرس شارة عميد المنتخب المغربي، ولعب كقلب هجوم متميز، فرض هيبته وقيمته على أكبر حارس المرمى، الشيء الذي خول له الفوز بالكرة الذهبية الأفريقية، في 1975، للمرة الأولى بالنسبة للاعب مغربي وعربي

ويعد فرس الهداف التاريخي للمنتخب المغربي بـ42 هدفا، كما أنه الهداف التاريخي للمنتخب المغربي في كؤوس أفريقيا برصيد 6 أهداف في 12 مباراة. كما سجل 3 أهداف رفقة المنتخب المغربي في أولمبياد ميونيخ سنة 1972، وشارك رفقته في تصفيات كأس العالم 1970 و1974 و1978، سجل خلالها 6 أهداف.كما سبق له أن توج هدافا للبطولة المغربية سنتي 1969 و1973، رفقة فريقه شباب المحمدية، الذي فاز معه بالبطولة المغربية في 1980 وبكأس العرش في 1972 و1975

متابعة منير كماني