تأجيل فعاليات الدورة 12 للمعرض الوطني للكتاب المستعمل

252

أصدرت الجمعية البيضاوية للكتبيين، يوم الثلاثاء، بلاغا لها تعلن فيه عن تأجيل الدورة الثانية عشر للمعرض الوطني للكتاب المستعمل، الذي تحتضنه مدينة الدار البيضاء كل سنة، إلى غاية شهر يونيو المقبل

فقد كان من المقرر أن تنظم هذه الدورة 12 والتي تحمل شعار « الثقافات الشعبية… هوية وتسامح »، في فاتح أبريل على غرار كل سنة، إلا أنها تأجلت بهدف إستكمال الترتيبات التنظيمية والإعداد المادي الجيد للدورة الجديدة

وحسب المنظمين فهذه المبادرة تأتي تتويجا لمسار تراكمي من حيث التنظيم والعلاقات العامة للكتبيين، من خلال الدورات الإحدى عشر السابقة للمعرض. مؤكدين أن الهدف من هذا المعرض هو مصالحة الموطن المغربي مع ممارسة القراءة بإعتبارها حجر الزاوية في إكتساب المعارف، وفي تكوين الحس النقدي والتحليلي والإنفتاح على لغات الأخر وثقافته

ويعتبر هذا المعرض أول معرض للكتاب المستعمل على الصعيد الوطني، كما أصبح وجهة سنوية لمئات الألاف من المواطنين، الذين إعتادوا على زيارته كل سنة، من أجل شراء الكتب في كل أشكال المعارف وبكل اللغات بأثمنة زهيدة. وعليه يضرب لكم المعرض الوطني للكتاب المستعمل موعدا في شهر يونيو المقبل، بساحة بوشنتوف – درب السلطان بالعاصمة الإقتصادية، فكونوا في الموعد

عيار فاطمة الزهراء