تتويج يوفنتوس بطلا للدوري الايطالي للمرة التاسعة على التوالي

70

توج يوفنتوس بلقب بطل الدوري الإيطالي لكرة القدم للمرة التاسعة على التوالي إثر تغلبه على ضيفه سمبدوريا (2-صفر)، يوم أمس الأحد، في ختام المرحلة السادسة والثلاثين.

ليصبح يوفنتوس، الذي يملك 83 نقطة، متقدما بسبع نقاط على إنتر ميلان صاحب المركز الثاني قبل آخر جولتين بينما يملك أتلانتا ولاتسيو 75 نقطة لكل منهما، ليحصد المدرب ماوريتسيو ساري اللقب لأول مرة. وبعدما أهدر الفرصة الأولى لحسم اللقب عندما خسر أمام أودينيزي 1-2 الخميس الماضي، استغل فريق « السيدة العجوز » الفرصة الثانية على أكمل وجه وحقق الفوز الـ26 هذا الموسم والثاني في مبارياته الست الأخيرة ليحرز اللقب الـ36 في تاريخه، والأول لمدربه ماوريتسيو ساري على صعيد ألقاب الدوري في مسيرته التدريبية بعدما حل وصيفا مرتين مع نابولي عامي 2016 و2018.

وبعدما فشل في ترصيع سجله التدريبي في إيطاليا هذا الموسم بلقبي الكأس السوبر (خسر أمام لاتسيو 1-3) وكأس إيطاليا (خسر أمام نابولي 2-4 بركلات الترجيح بعد التعادل السلبي في الوقت الأصلي)، نجح ساري في رفع لقبه الثاني في مسيرته التدريبية بعد لقب الدوري الأوروبي « يوروبا ليغ » مع تشلسي الإنجليزي العام الماضي، علما بأنه خسر نهائي كأس الرابطة مع النادي اللندني.