حشود ضخمة للتظاهر ضد إعلان الرئيس عبد العزيز بوتفليقة تأجيل الانتخابات وبقائه في الحكم

106

خرج الجزائريون في حشود ضخمة للتظاهر، اليوم الجمعة 15 مارس 2019، كما في الجزائر العاصمة، ضد إعلان الرئيس عبد العزيز بوتفليقة تأجيل الانتخابات وبقائه في الحكم. وفي الجزائر العاصمة تعذر تقدير عدد المتظاهرين، فلا السلطات ولا المحتجين قدموا أرقاما.
وبدت التعبئة مشابهة للجمعة الماضية، التي وصفت بالاستثنائية من قبل وسائل الاعلام والمراقبين. وبحسب مصادر أمنية فإن التعبئة « أكبر بكثير » هذه الجمعة من سابقتها في العاصمة. وفي أهم المدن الجزائرية الاخرى مثل وهران وقسنطينة وعنابة خرج الجزائريون أيضا بأعداد كبيرة تساوي أو تفوق أعداد الجمعة الماضية بحسب صحافيين يعملون في وسائل إعلام جزائرية