حوالي11مليون كوري شمالي يعانون من الجوع

76

أصدرت الأمم المتحدة مؤخرا تقريرا كشفت فيه، أن 11 مليون شخصا في كوريا الشمالية يعانون من نقص الغذاء، والسبب راجع لإنخفاض إنتاج الغذاء إلى أدنى مستوى لعام 2018. وقد إنخفض إنتاج الأغذية في كوريا الشمالية بأكثر من 9% من 5.45 مليون طن في عام 2017 إلى 4.95 مليون طن متري في السنة الماضية، وذلك راجع وبشكل جزئي إلى نقص الأراضي الصالحة للزراعة، وكذلك إلى عدم الوصول إلى المعدات الزراعية الحديثة والأسمدة، بالإضافة إلى الحوادث الطبيعية المتكررة التي تتعرض لها البلاد. ومن جهتها دعت الأمم المتحدة إلى إرسال مساعدات بقيمة مئة وعشرين مليون دولار للبلاد، في إشارة منها إلى الوضع المأساوي الذي يعيشه ملايين الكوريين الشماليين

وقال المنسق المقيم للأمم المتحدة في كوريا الشمالية، في بيان له أن نقص التغذية على نطاق واسع يهدد جيلا كاملا من الأطفال، ف 85 ألف طفل يعانون من سوء التغذية الحاد، مضيفا أن الأمم المتحدة لم تتمكن خلال السنة الماضية من الوصول إلى مئات الألاف من الأشخاص الذين تعتزم مساعدتهم، وتابع  » أن التكلفة البشرية لعدم قدرتنا على الإستجابة لا يمكن قياسها »، فالبلاد قد عانت خلال السنوات الأخيرة العديد من المجاعات