رئيس الحكومة يعرض الحصيلة المرحلية لعمل الحكومة أمام البرلمان

37

  عرض رئيس الحكومة سعد الدين العثماني الحصيلة المرحلية لجكومته في البرلمان قائلا، » سهرنا منذ البداية على تغليب أسلوب الحوار والتفاعل مع مختلف شرائح المجتمع، وإيثار منطق التوافق والتعاون والشراكة مع الجميع، وجعل المصلحة الوطنية العليا فوق كل اعتبار. وكان هذا دأبنا في التعامل مع مختلف أشكال التعبيرات والاحتجاجات الاجتماعية، وفي العلاقة مع المكونات السياسية والنقابية، ومع المهنيين وأرباب العمل ». وأردف رئيس الحكومة،  » كما أولت الحكومة عناية خاصة بمبدأ الشفافية الذي يقتضي التواصل المستمر، ولا سيما بخصوص حصيلة عملها. لذلك دأبت منذ تنصيبها، على إصدار مجموعة من التقارير الدورية التواصلية، كوثيقتي « 120 يوما، 120 إجراء »، و »حصيلة السنة الأولى من العمل الحكومي ». وها هي الآن تبادر بالمثول أمام مجلسيكم الموقرين لعرض الحصيلة المرحلية لعملها، رغبة منها في التواصل مع المواطنين وممثليهم في البرلمان والتفاعل معهم. و لقد أعطينا للعلاقة بين مكونات الأغلبية اهتماما خاصا، على الرغم من الاختلاف الواضح بين مرجعياتها وأولوياتها ووجهات نظرها في كثير من القضايا، والرهانات الخاصة بكل مكون منها. و اتفقنا منذ البداية على ضرورة الحرص على انسجام العمل الحكومي ورفع إيقاعه والتنسيق بين أعضائه ومكوناته، وهو ما كان له الأثر الإيجابي على الأداء الحكومي ومكن من مباشرة إصلاحات هيكلية أفقية في وقت وجيز و كما قامت أحزاب الأغلبية يوم 19 فبراير 2018 بتوقيع « ميثاق الأغلبية » بغية تحديد آليات للعمل المشترك، وتأكيد التزامها السياسي بإعطاء شحنة إصلاحية للعمل الحكومي. وهنا يجب أن نميز بين الاختلافات الطبيعية بين أحزاب ذات مشارب مختلفة، وتعبيرها عن آرائها بحرية، وبين ضرورة التعاون والتضامن بينها لإنجاح العمل الحكومي ». وبهذا عبر رئيس الحكومة أمام البرلمانيين: نحن أمام حصيلة فيها الكثير من الإنجاز ومن الإصلاحات