منشآت آبل تعتمد على الرياح والألواح الشمسية

356

بالاعتماد على الطاقات البديلة قامت شركة ابل بأول انجاز لها بيئي من نوعه في عالم الاعمال باعتمادها الكامل على الطاقات المتجددة في تشغيل منشاتها الادارية والصناعية وقد نوهت الشركة الى ان جميع مكاتبها ومراكز بيعها اليوم اصبحت تستخدم الطاقة الريحية والشمسية وليس قفط المنشات الصناعية كما اعتمدت السياسة الخضراء  في 43 دولة حول العالم وباتت تكليف توليد الطاقة في انخفاض مستمر وذلك نتيجة التقدم التكنولوجي وزيادة الطلب العالمي عليها. وبالتالي  تشجيع المزيد من الشركات بالاعتماد على الطاقة الخضراء

أما بالنسبة للمولدات التي تشغل منشآت الشركة، فتتنوع بين مزارع كبيرة للرياح وأخرى لألواح الطاقة الشمسية، يقع أكبرها في الولايات المتحدة واليابان وسنغافورة