طريقة سهلة للحصول على مناديل معقمة بالمنزل

112

مع الانتشار السريع لفيروس كورونا حول العالم، بات من الضروري الوقاية منه واتخاد جميع الإجراءات الاحترازية خاصة بعدما وصفته منظمة الصحة العالمية بأنه جائحة.

وفي ظل الخوف من انتشار المرض والاصابة بالعدوى، أصبح التنظيف والتعقيم في مقدمة الأولويات، خاصة بعد أن تبث بأن جراثيم الفيروس يمكنها العيش على الأسطح لمدة قد تصل الى 3 أيام.

والمعلومات التي وفرتها منظمة الصحة العالمية الى حدود الساعة، تؤكد ان فيروس كورونا يبقى نشطا على الأسطح خارج الجسم، لذلك فمن باب الوقاية يفضل تعقيم المشتريات قبل استخدامها بالمناديل المعقمة، ناهيك عن أهمية استخدام هذه المناديل في تنظيف مقابض الأبواب والخزائن والأجهزة الالكترونية…. وغيرها بالمناديل المعقمة، لأنه يكثر استخدامها وتنتقل الفيروسات عبرها بسهولة.

ومع الاقبال الكبير على المواد المطهرة التي تستخدم في تنظيف الأيدي بسبب هلع الكثير من الناس، بات من الصعب ايجاد المنتجات والمواد المطهرة والمناديل المعقمة التي تحتوي على المطهرات في الصيدليات والمتاجر الكبرى، وفي حال توفرها تكون باهضة الثمن.

لذلك لاداعي للقلق ففي حال عدم توفر المناديل المعقمة في الأسواق، يمكن صنعها في المنزل بطريقة سهلة. فقد وفرت صحيفة USA Today الأمريكية طريقة صنع المناديل المعقمة، وكل ما نحتاج اليه هو:

• علبة حفظ الطعام بلاستيكية دائرية ذات غطاء، نقطع سطح الغطاء على شكل × لكي نتمكن من اخراج المناديل المبللة من خلاله، او استخدام علبة مناديل مبللة قديمة مع غطاء.

• 7كؤوس من كحول الأيزوبروبيل أو 6 كؤوس من كحول الايثانول المعروف أيضا باسم « الكحول الحبيبي ».

• 3 كؤوس من الماء.

• مناشف ورقية أو قطع القماش الرقيق على شكل مربعات.

• ويمكن اضافة نصف ملعقة من الجلسرين، حتى يمنع جفاف اليدين بعد استخدام الكحول.

طريقة التحضير:

• أولا وقبل كل شيء علينا ارتداء القفازات.

• بعدها نقوم بخلط جميع المكونات معا بشكل جيد في وعاء، ونصبه على المناديل ونقوم بتغطية العلبة، ونترك المنادل منقوعة لمدة 5 دقائق قبل الاستخدام كي تمتص المناشف الورقية او القماشية المحلول بفعالية.

وتجدر الاشارة الى أن الكحول أو المطهرات هي مواد مخصصة لتنظيف الأسطح كالطاولات، مقابض الأبواب، مفاتيح الاضاءة، المكاتب، الهواتف، المراحيض،…. وليس للاستخدام الشخصي.

كما تعد طريقة غسل اليدين بالماء والصابون لمدة 20 ثانية بشكل دوري، أنجع طريقة لمنع انتشار الفيروس.