في الجمع العام لعصبة الساحل الغربي للريكبي مصادقة على التقارير ومداخلات جادة ومسؤولة

176

في جو سادته روح الديمقراطية والشفافية ، عقدت عصبة الساحل الغربي(الدارالبيضاء-سطات-خريبكة) جمعها العادي، وذلك ليلة الأربعاء 25شتنبر 2019 بمقر نادي الأولمبيك البيضاوي بالدارالبيضاء، حيث سجل حضور كل من اندية الأولمبيك البيضاوي واولمبيك اخريبكة ثم جمعية شباب مولاي رشيد وجمعية اكاديمية ابن مسيك ثم ترجي ابن مسيك و جمعية النسور وجمعية عين السبع، فضلا عن رئيس الجامعة الملكية المغربية للريكبي (الطاهر بوجوالة)

في البداية وبعد التأكد من النصاب القانوني، افتتح اشغال الجمع العام السيد عبدالسلام بناهرة رئيس العصبة حيث رحب بالحضور متمنيا للجميع التوفيق ومسار موفق لهاته العصبة الفتية التي رات النور السنة الماضية، حيث نوه بمجهودات كل اعضاء المكتب المسير لها بداية من يونسي عبد الكريم وعبد الناصر بوكجة ثم حسن موقيت وعبد الحق اشواق و عبد الرحمان مغفور ثم محمد هوداني و عبدالكبير زكي و فاطمة الزهراء صداق.

التقرير الأدبي الذي تلاه الكاتب العام حسن مقيت لخص فيه اهم الأنشطة التي قامت بها العصبة رغم قلة الموارد المادية، الا ان غصرار كل مكونات المكتب التنفيدي و دعم الأندية المنضوية تحت لواء العصبة، الشيئ الذي جعلها ترتقي الى القمة بفضل برنامجها الطموح والمتمثل الدورات التكوينية الخاصة بالحكام والمعدين البدنيين والمدربين المستوى الأول الركبي 15 والريكبي 7.

اما فيما يخص المنافسات الرياضية فقد تميزت بتنظيم عدد من الدوريات لمختلف الفئات العمرية.

التقرير المالي تلاه السيد عبد الرحيم مغفور، والذي سجل ارقام لاتوازي تطلاعات هاته العصبة الفتية، حيث لم تتعدى المداخيل 6300.00 درهم من انخراط الأعضاء والجمعيات ثم الرئيس، في حين ان المصاريف بلغت 4650.00 درهم.

وبعد التدوال ووضع مقترحات في جو ديمقراطي وشفاف، بحكم تلائم كل مكونات العصبة خدمة للريكبي على مستوى الجهة.
وبعد المصادقة على التقريرين الأدبي والمالي بالإجماع، تم ادراج نقطة طلبات الإنخراط للأندية الثلاثة الراسينغ الجامعي البيضاوي ونادي راسينغ اتليتيك سيدي عثمان ثم راسينغ اتليتيك عين الشق، حيث تم قبول ملف انخراط نادي راسينغ اطلنتيك سيدي عثمان ، ومنح مهلة 10 أيام لتسوية ملفي الجمعتين السالفتين الذكر.

مقترحات ونقاش موضوعي شعار هذاالجمع العام، الذي خرج بتوصيات جادة بعد المصادقة على مشروع ميزانية 2019/2020 والذي حدد في مبلغ 250.000,00 درهم.

وبمناسبة انعقاد الجمع العام رفعت برقية الولاء للسدة العالية بالله صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله.

متابعة: حسن البيضاوي و الهام اولياس