كورونا يضع رونالدو أمام 3 خيارات أحلاها مر

43

زعمت صحيفة « الميساغيرو » الإيطالية، أن نادي يوفنتوس قد يضطر لبيع نجمع البرتغالي كريستيانو رونالدو، بعد التداعيات المالية الكارثية التي لحقت بالنادي بسبب تفشي فيروس كورونا.

ووفقا للصحيفة، فإن رونالدو قد يعاني بشكل مباشر إن طالت أزمة كورونا، فهناك مخاوف كبيرة من ألا يستطيع « اليوفي »، دفع الراتب السنوي للنجم البرنغالي، البالغ من 31 مليون يورو، عندما تعود عجلة كرة القدم في إيطاليا للدوران. وذكرت الصحيفة، أن إدارة يوفنتوس تنظر حاليا في ثلاث خيارات لتفادي أي مشاكل مالية مع البرتغالي مستقبلا، وهي كالتالي:

– تمديد عقد رونالدو لعام إضافي 2023 مع تخفيض راتبه السنوي.

– أو انتظار نهاية عقده في العام 2022 وتسريحه مجانا.

– أما الخيار الثالث وربما هو الأسوأ للاعب، فيقضي بيع رونالدو خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة لقاء 70 مليون يورو.

وكان « الدون » قد وافق هو وزملاؤه قبل أيام على تخفيض رواتبهم لأربعة أشهر، وهو ما سيوفر لخزينة يوفنتوس نحو 90 مليون يورو.