لاليغا سانتاندير لموسم 2019/2020 أفضل من أي وقت مضى

144

أفضل اللاعبين في العالم مثل ليونيل ميسي وسيرجيو راموس وجواو فيليكس، وأكثر تكنولوجيات البث تقدما، والفرق الصاعدة حديثا أوساسونا، وغرناطة، ومايوركا، جاهزون جميعا لبدء الموسم الجديد.

لاليغا سانتاندير التي تعتبر أفضل بطولة في العالم لكرة القدم تعود من جديد ومتشوقة للانطلاق. بعد أكثر بقليل من أسبوع، يعود النجوم العالميون لكرة القدم والوجوه الجديدة المتألقة وثلاث فرق صعدت لتوها إلى ملاعبنا وشاشات التلفزيون، وهم جاهزون أكثر من أي وقت مضى لمنح الأنصار أكثر التجارب إثارة. بالإضافة إلى ذلك، سيحمل معه الموسم الجديد عنصرين جديدين: اللحن الجديد الخاص بلاليغا الذي أعده الموسيقار لوكاس فيدال الفائز بجائزة إيمي؛ وكرة المباريات الجديدة المصممة من قِبل PUMA لكل من بطولة لاليغا سانتاندير ولاليغا سمارت بانك وهو الاسم الجديد لدوري الدرجة الثانية.

وكما هي العادة في كل موسم جديد، ستستقبل لاليغا سانتاندير ثلاث فرق جديدة تنضم لموسم 2019/20 والمتمثلة في نادي أوساسونا، ونادي غرناطة، ونادي مايوركا. يعود أوساسونا إلى دوري الدرجة الأولى بعد غياب سنتين وتتويجه ببطولة لاليغا سمارت بانك لموسم 2018/19. إنه نادي عريق يعتمد على مدرسته الخاصة لتكوين اللاعبين – سيحتفل بذكراه المئوية في سنة 2020 -، وسيشكّل هذا النادي القادم من بنبلونة إضافة مميزة في موسمه 38 مع فرق الدرجة الأولى. كما يعود نادي غرناطة الذي اشتهر بهزيمته للفرق الكبيرة أيضا بعد غياب سنتين مرفوقا بأنصاره المعروفين بأنهم من أكثر الأنصار الإسبانيين شغفا بفريقهم. وأخيرا وليس آخرا، يعود فريق مايوركا ليعانق بطولة لاليغا سانتاندير للمرة الثامنة. تملك هذا النادي مجموعة تتطلع للمستقبل، وتضم وجوها مميزة من بينها النجم السابق في بطولة كرة السلة الاحترافية الأمريكية ستيف ناش، حيث سيرفرف علم جزر البليار التي سيكون فريقها مايوركا هو الوحيد الذي يقع خارج شبه الجزيرة الإيبيرية في دوري النخبة لموسم 2019/20.

لا يتعلق الأمر فقط بفرق جديدة ستشرّف لاليغا سانتاندير هذا الموسم، حيث سنستضيف لاعبين متميزين جدد وقعوا مؤخرا لفرق لاليغا، والذين سينضموا لنجوم مثل ليونيل ميسي وسرجيو راموس وكوك. لقد اصطف عدد من النجوم العالميين لكرة القدم من أجل الالتحاق بالبطولة الإسبانية ومن بينهم إدين هازارد وفرينكي دي يونغ، وقد شكّل توقيعهما لكل من نادي ريال مدريد وبرشلونة على التوالي حدثين كبيرين ومتابعة كثيفة من وسائل الإعلام. بالنسبة لنادي أتلتيكو مدريد، أصبح اللاعب جواو فيليكس ثاني أغلى شاب في تاريخ كرة القدم عندما قرر الالتحاق بفريق دييغو سيميوني، في حين نجح ريال بيتيس في ضمان توقيع اللاعب الفرنسي الفائز بكأس العالم نبيل فقير، والذي كان يتابعه عدد من كبار النوادي الأوروبية. كما عرف مسرح الانتقالات في لاليغا أسماءً مرموقة من بينها المهاجم الأوروغوياني ماكسي غوميز الذي انضم لفريق فالنسيا قادما من نادي سِلتا. ستُغلق أبواب الانتقالات في 2 سبتمبر، وهو ما سيمنح لاليغا سانتاندير ما يكفي من الوقت لإضافة المزيد من اللاعبين الجيدين لصفوفها خلال هذا الموسم.

سيجمع أول لقاء من اللقاءات 380 المثيرة بين أتلتيك بيلباو وبرشلونة في ملعب سان ماميس يوم 16 أغسطس، وستأتي بعد ذلك المباريات الكبيرة بشكل غزير وسريع. سيتم لعب الديربي الباسكي والمدريدي في شهر سبتمبر، وذلك قبل مباراة الكلاسيكو التي ستكون في أواخر شهر أكتوبر، والتي تُعدّ أكثر مباريات النوادي مشاهدة في تاريخ كرة القدم. في حين سنشهد مباريات الديربي التاريخية والمثيرة بإشبيلية وفالنسيا وبرشلونة في أشهر نوفمبر وديسمبر ويناير على التوالي.

ستستمر لاليغا في تقديم تكنولوجيا البث التلفزيوني للملايين من الأنصار عبر أنحاء العالم خلال هذا الموسم. كما سيشهد 11 من مختلف ملاعب لاليغا تشغيل كاميرات جوية جد متطورة، حيث كانت نوادي خيتافي وإيبار وريال سوسيداد آخر من تبنى هذه التكنولوجيا، في حين تقدم ثمانية ملاعب إعادة اللقطات بتقنية 360°. أصبحت تقنية الإنتاج السينمائي 4k ميزة دائمة في بثّ لاليغا سانتاندير، وقد وصلت في الموسم السابق إلى أكثر من 2.7 مليار من ألنصار في جميع أنحاء العالم. وسنشاهد في هذا الموسم عودة تقنية الفار (تقنيّة التحكيم بالفيديو) بعد أن عرفت نجاحا كبيرا في أول موسم تم تطبيقها خلاله، ومع « نسبة قرار صحيح » تراوحت بين 91,5% و 96,92% خلال الأحداث المتنازع عليها.

ستحظى كل من لاليغا سانتاندير و لاليغا سمارت بانك بكرة مباريات جديدة صممتها PUMA لهذا الموسم، في حين ستعرف المنافسة مقطوعة موسيقية جديدة من إبداع ملحن الأفلام الهوليودية لوكاس فيدال الفائز بجائزة إيمي. تُمثّل هذه المقطوعة نبضات قلب 90 طفل لم يولد بعد والذين سيصبحون أنصارا للاليغا، وستُستخدم في جميع عمليات البث التلفزيونية لمباريات لاليغا عبر العالم.

يعود بنك سانتاندير من جديد كممول رسمي للمنافسة، كما ينضم كل من تطبيق Livescore الخاص بالأهداف الرياضية، و PUMA، و Budweiser إلى EA Sports، و Rexona، و Clear Men كرعاة عالميين خلال موسم 2019/20. الرعاة المحليون في
حاليا على 93 قناة بث عالمية في 183 بلد مختلف عبر أنحاء العالم. لتبدأ المباريات!

حول لاليغا

تم تأسيس لاليغا (بطولة كرة القدم الاحترافية) سنة 1984، وهي جمعية رياضية تضمّ 42 ناديا يشكلون القسم الأول والثاني من كرة القدم الاحترافية في إسبانيا. يوجد مقر لاليغا في مدريد، وهي مسؤولة عن بطولتي لاليغا سانتاندير (LaLiga Santander) ولاليغا سمارت بانك والإنتاج التلفزيوني، والذي وصل في موسم 2018/19 إلى أكثر من 2.7 مليار شخص في جميع أنحاء العالم. تتوفر الجمعية أيضا على مؤسسة نشيطة، وهي أول بطولة في العالم لكرة القدم الاحترافية تتضمن بطولة للاعبي كرة القدم ذوي الاحتياجات الخاصة تسمى: LaLiga Genuine Santander.