لقاء استثنائي للمشتري وزحل في السماء مساء اليوم الإثنين

74

يترقب العالم، مساء اليوم الإثنين، حدثاً فلكياً تاريخياً مع بداية الإنقلاب الشتوي، إذ سيقترب كوكبا المشتري وزحل من بعضهما البعض بشكل كبير.

ويشيرُ العلماء إلى أن هذه الظاهرة لم تحدث منذ العصور الوسطى، وسيبدو الكوكبان (زحل والمشتري) مثل كوكب مزدوج ومترابط، وسيُحدِثان تناثراً مشرقاً في سماء الليل.

ويتزامن هذا الحدث مع فترة عيد الميلاد، وهو ما جعل الخبراء يطلقون على المشهد الذي ستراه البشرية، وصف « نجمة الكريسماس ». 

وقال عالم الفلك في جامعة « رايس » الأمريكية باتريك هارتيغان أنّ « الاصطفافات بين هذين الكوكبين أمر نادر، ويحدث مرة كل 20 عاماً أو نحو ذلك، لكن هذا الاصطفاف الأخير نادر للغاية بسبب مدى قرب الكوكبين من بعضها البعض ».

ولفت إلى أنّ « آخر مرة اقترب فيها الكوكبان العملاقان من بعضهما البعض على خط واحد، تعود إلى عام 1226 ».