مجلس المنافسة ينشر تقريره السنوي برسم 2020

33

قام مجلس المنافسة بنشر تقريره السنوي لسنة 2020، عقب عرضه على صاحب الجلالة الملك محمد السادس، طبقـا لأحكام المادة 23 من القانون رقم 13 – 20 المتعلق بمجلس المنافسة، والذي صودق عليه من قبل الدورة 13 للجلسـة العامـة المنعقدة يوم الخميس 15 شوال 1442 الموافق لـ27 ماي 2021.

ويتضمن هذا التقرير السنوي حصيلة أنشطة المجلس خلال سنة 2020، من القرارات المتعلقة بالتركيزات الاقتصادية، والآراء والقرارات المتخذة خلال نفس السنة.

ويكتسي التقرير السنوي صبغة خاصة، حيث يستعرض مجمل الأنشطة التي أنجزها مجلس المنافسة خلال سنة عمله الثانية، منذ إعادة تفعيله من لدن صاحب الجلالة الملك محمد السادس يوم 17 نونبـر 2018، وهي السنة التي عبرت فيها كافة الهيئات والأجهـزة التابعة للمجلس عـن عزمها وتصميمهـا علـى توطيد المكتسبات المحققة خلال سنة عمله الأولى، ومواصلة تفعيل الأوراش الهيكلية الكبرى المبرمجة وفقا لمخطط عمل المجلس الاستراتيجي للفترة الممتدة ما بيـن سنة 2019 إلى سنة 2023.

كما يعد التقرير عملا خاصا ومتفـردا قام به المجلس، ويندرج ضمن سياق وطني ودولي اتسم بتفشي جائحة (كوفيد-19)، وما خلفته من أزمة صحية عالمية تسببت في تداعيات مباشرة وغيـر مباشرة على بلادنا وعلى المشهد الاقتصادي والاجتماعي.

وتميـزت سـنة 2020 أيضا بالبلاغ الصادر عـن الديوان الملكي بتاريخ 28 يوليـوز 2020 الذي تقـرر فيه تشكيل لجنة متخصصة تتكلف بإجراء التحقيقات الضرورية لتوضيح الوضعية المتعلقة بملف المحروقات، وذلك تبعا للمذكرتين اللتين توصل بهما صاحـب الجلالـة الملك محمد السادس مـن رئيس مجلس المنافسة، وكذا ورقة صادرة عــن عدد من أعضاء المجلس.

وانطلاقا من المعطيات السالفة الذكر، وأخذا بعين الاعتبار المكتسبات المحققة في التقرير السنوي برسم 2019، يرتكز التقرير الحالي على عدة محاور رئيسية، تتمثل في تحليل وضعية المنافسة على الصعيدين الدولي والوطني برسم 2020، وحصيلة أنشطة مجلس المنافسة برسم 2020، ومخطط عمل المجلس برسم 2021.