مسابقة للإلقاء الشعري تحت شعار « أشعار وأوتار من داخل الدار »

157

أعلنت جمعية المكتبات العمومية وهيئة بيت الشعر بالمغرب عن تنظيمها خلال شهر ماي الجاري، مسابقة جائزة « أشعار وأوتار » للإلقاء الشعري عن بعد، بدعم من وزارة الثقافة والرياضة قطاع الثقافة.

وأوضحت شبكة القراءة العمومية بالمغرب على بوابتها الإلكترونية أن هذه المسابقة تهدف إلى تشجيع الشباب المتراوحة أعمارهم مابين 18 و26 سنة، على قراءة الدواوين الشعرية والتعرف على الشعراء المغاربة والأجانب، وكذا رصد وتثمين المواهب والطاقات الشابة في فن الإلقاء.

كما تهدف هذه المسابقة التي تنظم تحت شعار « أشعار وأوتار من داخل الدار »، أيضا إلى تعزيز ارتباط الشباب واليافعين بالكتاب في زمن الحجر الصحي، وتعريفهم برموز الشعر المغربي والعربي والإنساني.

وأشارت الشبكة إلى أن الجهات المنظمة ارتأت أن يتم تخصيص هذه الدورة من مسابقة « أشعار وأوتار » لتكريم الشعراء المغاربة الذين غادرونا إلى دار البقاء، فاختارت مجموعة من نصوصهم الشعرية يدعى الشباب الراغبون في المشاركة إلى الانتقاء من بينها، مبرزة أن هذه النصوص « توفر مروحة واسعة من متن الشعر المغربي بمختلف أجياله وحساسياته الفنية والجمالية وتعبيراته اللغوية ».

وتنظم مسابقة « أشعار وأتار » في إطار الاحتفال باليوم العالمي للشعر واليوم العالمي للكتاب وحقوق المؤلف واليوم الوطني للقراءة. وهي تجمع بين الشعر والموسيقى، حيث يتبارى خلالها شباب من منازلهم عبر الأنترنت لتقديم أحسن تسجيل للإلقاء الشعري بخلفية موسيقية.

ودعت الجهة المنظمة الراغبين في المشاركة إلى إرسال ملف صوتي يتضمن قراءة بصوته لنص شعري باللغة التي يميل إليها صحبة خلفية موسيقية، على البريد الإلكتروني achaarwaawtar@gmail.com، وذلك قبل 15 ماي الجاري، آخر للتوصل بالترشيحات.