منظمة الصحة العالمية ترد على دعوات الطبيبين الفرنسيين بتجربة لقاح كورونا على افريقيا

345

ردا على الطبيبين الفرنسيين اللذين أثارا جدلا كبيرا بدعوتهم الى ضرورة تجربة علاج ولقاح فيروس كورونا المستجد « كوفيد-19 » في القارة الإفريقية.

قال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية « تيدروس أدهنوم غيبرسوس » خلال مؤتمر صحفي عبر تقنية الفيديو « كونفرانس »، إن هذه الدعوات « عنصرية ومخزية ومرعبة، وهي من بقايا عهد الاستعمار »، معربا عن صدمته » من هذا النوع من الخطابات العنصرية، والمناهضة للتضامن، في الوقت الذي نقول فيه أننا بحاجة للتضامن ».

وشدد على أنه « لا يمكن لافريقيا أن تكون ساحة اختبار لأي لقاح، مضيفا أنه  » اذا كانت هناك حاجة للاختبار في مكان ما، فيجب معاملة الناس على قدم المساواة ».

وتابع: لقد آن لبقايا العقلية الاستعمارية أن تتوقف، ولن تسمح منظمة الصحة العالمية بحدوث ذلك، وانه لأمر مخز ورهيب أن نسمع مثل هذه التصريحات من العلماء في القرن 21، مستنكرا بشدة هذه التصريحات.