ميساء الناجي تثير الجدل ،بمقطع فيديو موجه للمغاربة

27

نشرت المدونة الشهيرة ميساء سلامة الناجي مقطع فيديو تشرح فيه عدة عبارات كانت قد وظفتها في رسالتها الى الملك المعنونة ب
( رسالة الى الملك محمد السادس من مغربية موحدة غير مسلمة …. ) وعبارة غير مسلمة خلقت بلبلة وسط متابعيها وإنقسموا الى من هو مع ومن هو ضد. هذا ما دفعها للخروج بفيديو تشرح فيه الرسالة والعبارات التي تظمنتها.

الجميع يعرف عن سلامة الناجي معروفة بجرأتها خصوصا في الآونة الأخيرة فيما يتعلق بهاشتاغ dégage_akhnouch وملف المحروقات وتزاوج السلطة والمال والى ما ذلك من خرجات جريئة. لكن هذه الخرجات طبعا هناك من يتهمها بالركوب على الموجة لإثارة الانتباه وهناك من يراها مدافعة عن حقوق المواطن المغلوب وتبقى كلها اراء ومبادئ أشخاص كل حسب زاوية نظره.

رسالة ميساء الى الملك محمد السادس يراها البعض تطاول على الملك والمملكة وأنها تمس بالمقدسات وتفتي في الدين الاسلامي التي اعلنت انها لا تنتمي له. والبعض كتب لها في التعليقات ان الخطاب الملكي الذي جاء فيه (لن احل ما حرم الله ولن احرم ما احل لها ) فهو يتكلم عن ملف الإرث والمساواة وان الملك صرح في هذا الملف بهذه العبارة لكي يرفع الستار عن ان الاسلام والشريعة الإسلامية هي المرجع الاول في الاحكام في المملكة المغربية.

لكن بالرغم من هذا ميساء سلامة الناجي وضحت في الفيديو ان الملك لم يقصد الإرث وأنها في رسالتها لم تتكلم على الإرث وهي ليست ضد الاسلام او تطبيق الشريعة الإسلامية في بلاد مسلمة لكنها تكلمت عن دور المرأة وحقوقها وأنها تكلمت من الجانب الحقوقي وليس من الجانب الديني.

لكن يبقى السؤال على حسب المتابعين من الشعب المغربي ، هل يحتاج المغرب مدونة كي ينصف المرأة على حسب قولها ؟ فالظاهر للجميع أن العاهل المغربي ،حسم هذا الموضوع في خطابه بمناسبة عيد العرش ، الذي كسر فيه الغموض الذي يطال العديد من القضايا ، أهمها دور المرأة في المجتمع ، الذي أكد فيه جلالته أنها تلعب دور لايقل أهمية عن الرجل ، لكنه أيضا أشار أن مبادئ المغرب في التعامل مع المرأة لن تخرج عن سقف الدين الاسلامي كمرجع أول واخير .

متابعة احمد بوخروف وفاطمة الزهراء الجبري