وزيرة التضامن تزور دار المسنين للاطمئنان على حالة النزلاء بعد إندلاع حريق

82

 

قامت السيدة عواطف حيار، وزيرة التضامن و الإدماج الاجتماعي و الأسرة، بزيارة تفقدية للاطمئنان على نزيلات و نزلاء دار المسنين النسيم التابعة لتراب عمالة مقاطعة الحي الحسني بمدينةالدار البيضاء مباشرة بعد توصلها بخبر اندلاع الحريق.

‏‎و في لقائها بنزلاء دار المسنين قدمت السيدة الوزيرة الشكر الجزيل و الامتنان العميق للشباب بحي النسيم الذين تدخلوا لإنقاذ حياة النزلاء كرسوا بالملموس الحس الوطني التضامني داخل المجتمع المغربي ، كما نوهت السيدة الوزيرة بالتفاعل السريع للسلطات الإدارية و الأمنية و مصالح الوقاية المدنية و الذي حال دون وقوع الأسوء .

‏‎وفي ختام الزيارة أعطت السيدة الوزيرة تعليماتها للمدير الجهوي للتعاون الوطني ، و المندوبة الإقليمية للتعاون الوطني الحي الحسني من أجل تتبع حالات النزلاء و توفير الدعم النفسي لهم من خلال تواجد طبيبة نفسانية قصد مواكبة حالات النزلاء و تقديم الدعم اللازم لهم، و أيضا توفير كل المسلتزمات الضرورية من أغطية و ملبس جراء إعادة ايوائهم في دار الشباب حي الحسني، و أكدت السيدة الوزيرة في الاخير على تسريع أشغال ترميم دار المسنين التي شابها الحريق و إعادة تهيئتها في أقرب الآجال.