إرتفاع ثمن القطاني مع إقتراب رمضان

108

إرتفاع  من جديد بالنسبة للحمص الذي وصل ثمنه إلى 26 درهما للكليو غرام الواحد، وهو ثمن قياسي لم تسجله هذه المادة ا التي لا يستغني عنها المغاربة في شهر رمضان. وحسب وسائل إعلام مغربية، فإن “الزيادة التي عرفها الحمص تتراوح بين 8 و10 دراهم في الكيلوغرام الواحد، إذ قفز ثمنه إلى 26 درهما، بعدما كان ثمنه لا يتجاوز 16 إلى 18 درهما في أقصى الحالات. أما سعر العدس فقد ارتفاعا في مختلف الأسواق الوطنية حيث تراوح سعره بالتقسيط  مابين 30 و35 درهم للكيلوغرام. سبب ارتفاع سعر الحمص كما أوضح العديد من الباعة راجع إلى أن عددا من الفلاحين لم يزرعوا هذه المادة الغذائية، خلال الموسم الفلاحي الحالي، بسبب ارتفاع أسعار بذورها، نتيجة الجفاف، الذي شهده الموسم الفلاحي العام الماضي، وتوجه المغرب إلى الإستيراد من الخارج. و أن عددا قليلا من الفلاحين الذين زرعوا الحمص، خلال الموسم الفلاحي الحالي،  الذي سيشرع في عملية حصده إبتدا ء ا من الشهر المقبل