تعطيل حركة المرور بالنسبة للقطارات بين الدار البيضاء الميناء و سطات

43

حادثة سير خطيرة مساء الخميس 5 أكتوبر 2017، بجماعة سيدي المكي و سيدي العيدي و ذلك بعدما اصطدم قطار يربط بين الدار البيضاء الميناء و سطات، بجرار اجتاز سائقه معبر السكة الحديدية، قبل أن يلوذ بالفرار عقب الحادث الذي تسبب فيه. و أدى الحادث عن خروج العديد من عربات القطار عن سكته، كما تحطمت العديد من الأعمدة الكهربائية، و هو ما أدى إلى تعطيل حركة المرور على محاور معينة.  و على الفور حلت سيارات الإسعاف و الوقاية المدينة التابعة لسطات، كما حلت أيضا سيارات تابعة للمكتب الوطني للسكك الحديدية التي نقلت المسافرين و إرسالهم إلى وجهتهم، كما حلت أيضا بعين المكان فرقة تقنية لاستعادة التشغيل العادي للقطارات. و عملت عناصر الدرك الملكي التي حلت بعين المكان، على فتح تحقيق فوري لمعرفة تفاصيل الواقعة و ملابساتها، من أجل توقيف سائق الجرار الذي تسبب في هذا الحادث. و عقب الحادث أصدر المكتب الوطني للسكك الحديدية، بيانا كشف فيه عن ملابسات و تفاصيل الحادث، حيث أكد فيه أن القطار 661 و الذي يربط بين الدار البيضاء الميناء و سطات، اضطر للتوقف على وجه الاستعجال بعد أن اصطدم به جرار. و أوضح المكتب في البيان ذاته إلى أنه لم ينتج عن الحادث، تسجيل أية إصابات في صفوف المسافرين، فيما أدى هذا الحادث إلى أضرار مادية و انحراف عجلتين عن المسار، و هو ما أدى إلى تعطيل حركة المرور بالنسبة للقطارات التي تعتمد على هذا الخط