جثة مبتورة الأطراف تستنفر درك تيزنيت

569

تواصل مصالح المركز القضائي لدرك تيزنيت أبحاثها وتحقيقاتها حول جثة مبتورة من القدم واليد عثر عليها عمال البناء، مساء أمس الثلاثاء، على مشارف دوار الدشيرة المحاذي للطريق الوطنية رقم 1 التابع لإقليم تيزنيت
وأوردت مصادر خاصة، أن مجموعة من العمال عثروا على جثة الهالك البالغ من العمر حوالي 43 سنة، وهي في مراحل متقدمة من التعفن مبتورة القدم وأحد اليدين ومجهولة المصدر بالمكان المذكور، قبل أن يخطروا السلطات المحلية ومصالح الدرك
وتم نقل الجثة المجهولة الهوية إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي الحسن الأول بتيزنيت لإخضاعها للتشريح الطبي قصد معرفة الأسباب الحقيقية للوفاة