أشغال الشطر الطريق السريع العرائش – القصر الكبير

134

أشرف وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء، عبد القادر اعمارة، رفقة عامل إقليم العرائش، المصطفى النوحي، بمناسبة تخليد الذكرى الثانية والأربعين للمسيرة الخضراء، على إعطاء انطلاقة أشغال المقطع الطرقي الرابط بين العرائش والجماعة القروية « زوادة »، والذي سيتطلب إنجازه استثمارا بقيمة 84 مليون درهم، على مدى 18 شهرا. كما سيتطلب إتمام هذا الشطر من الطريق السريع « العرائش – القصر الكبير »، الذي يضم أيضا بناء 8 منشآت مائية وتشييد 8 ملتقيات للطرق، القيام بنقل 206 آلاف متر مكعب من التربة، واستعمال 58 ألف طن من المستحلب الساخن. وقد دخل الشطر الأول، الذي ناهزت كلفته 165 مليون درهم وتطلب بناء قنطرة على طول 99 مترا فوق وادي اللوكوس، حيز الاستغلال منذ غشت الماضي، حيث يمتد على مسافة 14 كيلومترا بين مدينة القصر الكبير والجماعة القروية « زوادة ». وأكد السيد اعمارة، في تصريح للصحافة بالمناسبة، أن المشروع يهدف إلى تشييد « طريق سريع بمواصفات عالية جدا يربط بين العرائش والقصر الكبير، وهو ما سيعطي دفعة كبيرة للمنطقة »، موضحا أن هذا المشروع يسعى إلى تحسين مستوى الخدمة لمستعملي الطريق وتحفيز الاستثمار ودعم النشاط الاقتصادي والإشعاع السياحي لإقليم العرائش. وأضاف الوزير أنه بالنظر إلى الأهمية الاقتصادية والفلاحية للمنطقة، سيكون للمشروع أثر « كبير جدا » في تدبير حركة السير بهذا المحور الطرقي التي تناهز 10 آلاف عربة يوميا، مبرزا أن مشروع التثنية سيساهم أيضا في تسهيل الولوج إلى الطريق السيار طنجة – الرباط

at the botom