دراسة بريطانية جديدة… 47 ساعة كحد أقصى لحفظ المرأة للأسرار

96

تعجز النساء عن حفظ السر في غالب الأحيان، وفي حال ما نجحت إحداهن، فذلك لأن السر قد يكون سرها الشخصي وذو أهمية كبيرة. وهذا ما كشفته دراسة بريطانية جديدة، إذ تبين أن المرأة لا تستطيع الإحتفاظ بالسر أكثر من 47 ساعة
وقد أجريت الدراسة البريطانية، على 3000 إمرأة تتراوح أعمارهن ما بين18و65 سنة، ليتأكد أن النساء يحفظن السر لمدة 47 ساعة و15 دقيقة، كحد أقصى. كما بينت الدراسة أن 4 نساء من أصل 10، لا يمكنهن الإحتفاظ بالأسرار بتاتا. مضيفة أن هؤلاء النساء غالبا ما يكشفن الأسرار لأزواجهن أو أمهاتهن
وذكرت الدراسة أن ما يقارب 40% من النساء يشعرن بالذنب بعد الكشف عن الأسرار، موضحة أن المرأة تسمع في الأسبوع الواحد ما يعادل ثلاثة أخبار، وتخبرها لشخص واحد على الأقل