شيشاوة تدشين مدرسة جماعاتية من عامل الإقليم و مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين

21

قام السيد عامل إقليم شيشاوة والسيد مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين مراكش آسفي مرفوقين بالسيد المدير الإقليمي، وبحضور السادة المنتخبين والسلطات المحلية ورؤساء المصالح الخارجية بتدشين المدرسة الجماعاتية كماسة بمركز الجماعة الترابية كماسة.

هذه المعلمة التربوية الرائعة في هندستها وجودة بنائها تضم حجرات دراسية ومرافق صحية وقاعة متعددة الوسائط وقاعة الأساتذة وقاعة الأرشيف ومطعم بالإضافة إلى ملاعب رياضية، والتي ستساهم في تحسين ظروف الاستقبال وتوفير التجهيزات الأساسية لتحفيز التلاميذ والأساتذة وتقليص مخاطر الهدر المدرسي انسجاما مع خارطة الطريق 2022-2026 من أجل مدرسة عمومية ذات جودة.

كما ستعمل على تقريب خدمة التمدرس من الساكنة وتخفيف الاكتظاظ والحد من الأقسام المشتركة، وتحقيق الأثر الإيجابي على المتعلم.

كما قام الوفد بزيارة مختبر اللغات بثانوية لمزوضية التأهيلية حيث تابع الجميع حصة دراسية تفاعلية لمادة اللغة الإنجليزية، تفعيلا لخارطة الطريق في المحور المتعلق بالتلميذ من أجل تمكينه من الكفايات اللغوية وتعزيز انفتاحه على اللغات الأجنبية. ويأتي ذلك في إطار مشروع التعليم الثانوي بشراكة مع وكالة تحدي الألفية –المغرب.

بعد ذلك قام السيد العامل والسيد مدير الأكاديمية مرفوقين بالسيد المدير الإقليمي والوفد المرافق لهم بتدشين ملعب القرب بالقاعة المغطاة بشيشاوة.

واختتم السيد عامل إقليم شيشاوة والسيد مدير الأكاديمية والسيد المدير الإقليمي والوفد المرافق لهم أنشطة هذا اليوم بوضع حجر الأساس لبناء مدرسة الخير الابتدائية ببلدية شيشاوة، هذا المشروع الذي رصد له مبلغ مالي يقدر ب: 4.500.000 درهم يندرج في إطار البرنامج المادي بالإقليم لميزانية الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين مراكش-آسفي، ويهدف إلى تقريب خدمة التمدرس من الساكنة وتوفير بنية استقبال ذات جودة تستجيب لحاجيات الساكنة المتزايدة بالأحياء الجديدة ببلدية شيشاوة، وذلك تماشيا مع خارطة الطريق 2022-2026 من أجل مدرسة عمومية ذات جودة.